أخبار عاجلة

شرطي نشر صورا لأحد اللاجئين فأدين بحيازة مواد إباحية

أدانت محكمة ألمانية شرطيا بتهمة حيازة مواد إباحية تتعلق بالأطفال عثر عليها خلال تحقيقات ضده عقب نشره صور لأحد اللاجئين وهو مقيد. وأعتبر القاضي أن سلوك الرجل كان مشينا للشرطة وللسلك الجنائي بأكمله.
أدانت محكمة مدينة هانوفر شرطيا بتهمة حيازة مواد إباحية عن الأطفال وأسلحة غير مرخصة، وقضت المحكمة اليوم الثلاثاء 19 تموز/ يوليو بسجن الشرطي بالسجن عشرة أشهر مع إيقاف التنفيذ.

واعترف المتهم أمام المحكمة في وقت سابق اليوم عبر محاميه بحيازته مواد إباحية عن الأطفال وأسلحة غير مرخصة.

وكانت السلطات قد أجرت تحقيقات ضد المتهم بسبب اتهامات له بالتعذيب، بعدما أرسل لزملائه صورا ملتقطة عبر الهاتف المحمول للاجئ مقيد في أحد أقسام الشرطة.

وذكر الشرطي بعد ذلك أن إساءة المعاملة التي ذكرها في التعليق على الصورة كانت بغرض التفاخر. وكانت التهمة الموجهة للشرطي (40) عاما هي نشر صور دون تصريح. وبعد ذلك عثرت السلطات على مواد إباحية وأسلحة غير مرخصة خلال تفتيش منزله.

وقال القاضي كوراي فرويدنبرج خلال النطق بالحكم إن سلوك الرجل كان مشينا للشرطة والسلك الجنائي بأكمله.

وكان الادعاء العام الألماني قد حرك دعوى قضائية ضد شرطي بتهمة حيازة مواد إباحية تتعلق بالأطفال. وتم العثور على المواد على وسائط تخزين خاصة بالشرطي.

ع.أ.ج/ع.ج.م (د ب ا)

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*