أخبار عاجلة

طلاب المعهد العالي للهندسة ينتفضون لرئيس اتحادهم بعد القبض عليه

تفاجئ طلاب المعهد التكنولوجي العالي للهندسة فرع العاشر من رمضان يوم الثلاثاء الموافق 5 ديسمبر الماضي، باختفاء الطالب بكلية الهندسة ورئيس اتحاد الطلاب للعام الدراسي الماضي أحمد محمد جابر الشهير بـ”روني”.

وبعد ساعات قليلة أعلن الاتحاد عن إلقاء القبض على الطالب من أمام المعهد ليظهر “جابر” يوم الأربعاء الموافق 6 ديسمبر الجاري في قسم أول مدينة العاشر من رمضان، ليتم توجيه تهم الانضمام لجماعة الإخوان المسلمين المحظورة والترويج لها، بجانب حيازة 200 بروشور، ليأخذ 15 يوم على ذمة القضية.

ونوه “الاتحاد”، عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” حينها، أن التحقيقات زعمت إلقاء القبض على “روني” من شقة بمدينة العاشر من رمضان، على الرغم من وجود شهود عيان باختفاءه من أمام بوابة المعهد الرئيسية فور خروجه من حفل المواهب الطلابية.

وفي وقت لاحق، آثار تعنت إدارة المعهد التكنولوجي العالي حول تسهيل إجراءات امتحانات الفصل الدراسي الأول لطالب كلية الهندسة لتتم في محبسه غضب الطلاب، بعدما أعلن الاتحاد عن رفض إدارة المعهد لتسهيل هذه العمليات.

كما أرجع الاتحاد ما حدث لـ”روني” بتعنت من الإدارة بعدما اعترض الطالب على سير طريقة الترشح للانتخابات الطلابية الحالي معتبرًا أنها بـ”تطبخ”.

ومن جانبه، أعلن اتحاد طلاب المعهد التكنولوجي العالي للهندسة فرع العاشر من رمضان للعام الدراسي 2016/2017 مساء أمس الثلاثاء، عن رفضه لإقامة أو المشاركة في أي نشاط طلابي خلال الفترة المقبلة، وخاصة لتواجد رئيس الاتحاد الطالب أحمد محمد جابر الشهير بـ”روني” في محبسه على ذمة قضية سياسية.

وأوضح الاتحاد، عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، أن رحلة مدينتي الأقصر وأسوان المقرر تنظيمها يوم 18 يناير المقبل لا تخص الاتحاد الحالي لكن كلف بها الاتحاد المعين منذ أيام قليلة، مشددًا أن أفراد الاتحاد حاولوا إلغاء الرحلة لكنهم لم يستطيعوا، قائلًا “لن نستطيع أن نكون من المضللين الذين يحاولون إلهائكم.. لن نستطيع إلا أن ندافع عن حق زميلنا المعتقل”.

وفي سياق متصل، دشن طلاب المعهد العالي للهندسة هاشتاج “#الحرية_لروني”؛ تضامنًا مع زميلهم الطالب بكلية الهندسة ورئيس الاتحاد السابق أحمد محمد جابر، واحتوى الهاشتاج الذي تصدر موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” مساء أمس الثلاثاء على مواقف عاشها الطلاب مع الطالب المحبوس، فكانت كالآتي:

ويُذكر أن الطالب بكلية الهندسة أحمد محمد جابر الشهير بـ”روني”، كان عضو في اتحاد الطلاب بالمعهد من عام 2014، كما تولى رئاسة الاتحاد خلال العامين السابقين، وفي يوم 5 ديسمبر الماضي ألقي القبض عليه من أمام بوابة المعهد العالي للتكنولوجي، ليتم توجيه عدة اتهامات سياسية له.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*